تنمية مهارات

العلاج باللعب | كيف تختار اللعبة المناسبة لطفلك؟

هل تساءلت يوماً لماذا يجب أن يلعب الأطفال بكثرة وهم صغار؟ ولماذا ينصح الخبراء بتوفير العديد والعديد من الألعاب للأطفال؟ قد تظن أن الأمر لمجرد تسلية الطفل أو تنمية مهاراته عموماً، أو أنه يمكن اختيار أي لعبة لطفلك واحضارها له لكي يلعب بها. ولكن بالنظر إلى مبادئ العلاج باللعب فإن الأمر قائم على أسس ومعايير في اختيار نوعية اللعبة المناسبة، وسن الطفل المناسب لتلك اللعبة. فكلما كانت اللعبة جيدة ومناسبة للطفل وقدراته، كلما ساعدت على تطوير مهارات الطفل إلى أقصى درجة ممكنة.

يعد اللعب جزءًا أساسيًا في حياة الطفل، حيث تنمو وتتسع خلايا المخ مع الأطفال الذين يمارسون اللعب. كما أن اللعب يزيل التوتر النفسي والجسدي للطفل ويسمح بـ اكتشاف الطفل لنفسه وللعالم المحيط. ومن هنا تظهر أهمية العلاج باللعب وكذلك تجعلنا نطرح سؤالين مهمين، هل تتناسب جميع أنواع الألعاب مع معظم الأطفال؟ وكيف يمكن اختيار اللعبة التي تناسب طفلي وتحقق له الفائدة وتطور من مهاراته؟

شروط الألعاب التربوية الجيدة

هناك العديد من النقاط الهامة التي يجب الوقوف عليها عند اختيار لعبة تعليمية لطفلك، تمثل تلك النقاط في الآتي:

1- كيفية اختيار اللعبة المناسبة للطفل من حيث جودة اللعبة ومقدار الاستفادة منها؟

هناك شروط لاختيار اللعبة المناسبة للطفل حتى تكون مفيدة وتساعده في بناء وتطوير مهاراته. كلما توافرت هذه الشروط في اللعبة التي تستخدمها مع طفلك، كلما كانت اللعبة أكثر فائدة وفعالية، وتتمثل الشروط في ما يلي:

  1. يجب أن تكون للعبة هدف تربوي محددة. كأن تساعد علي تنمية المهارات الحركية الدقيقة أو تكسب الطفل معرفة معينة مثل اسماء الفواكة والتي يمكن ان يعرفها من خلال اللعب بمجسمات الفواكة. وكذلك العديد والعديد من الأهداف التربوية التي من شأن اللعبة أن تحققها.
  2. يجب أن تكون اللعبة ممتعة وتجذب انتباه الطفل لها.
  3. يجب أن تبعد اللعبة عن التعقيد ، كلما كانت اللعبة بسيطة وتخدم الهدف المرجوه منها ، كلما كان أفضل.
  4. يجب أن تكون قواعد اللعبة بسيطة تتناسب مع قدرات الطفل واستيعابه.
  5. يجب أن تتناسب طبيعة اللعبة نفسها مع حالة الطفل وقدراته. أو علي الاقل يتناسب مستوي الطفل مع الحد الأدني من المستوي المطلوب لممارسة اللعبة.
  6. يجب أن تكون اللعبة أقرب لبيئة الطفل حتي يستطيع تعميم الاهداف والسلوكيات التي تعلمها من اللعبة في بيئته.

أقرأ ايضاً : بالصور 20 نشاط لزيادة الانتباه والتركيز عند الأطفال

2- كيفية اختيار الألعاب التعليمية المناسبة لسن الطفل؟

قد تعتقد أن كل الألعاب تتناسب مع معظم أعمار الأطفال، ولكن يمر اللعب وطريقته عند الطفل بعدد من المراحل، والتي عليك فهمها حتى تستطيع اختيار اللعبة المناسبة لسن طفلك حسب المرحلة التي يمر بها:

  1. اللعب الوظيفي: وهو ذلك اللعب الذي يمارسه الطفل في المرحلة الحس حركية ، ويحدث عادة استجابة للانشطة العضلية وللحاجة للتحرك والنشاط ، وتستمر حتي عامين وتكون مثلاً يدفع الطفل سيارة صغيرة- يقبل دمية – تحريك المعلقة داخل وعاء ، حيث عموماً يلعب بالأشياء عن طريق استخدامها.
  2. اللعب التخيلى: وهو ذلك النوع من اللعب الذي فيه يتخيل الطفل نفسه شخص آخر أو كائن آخر يغني مثلاً أغنية ابريق الشاي ويمثل انه ذلك الأبريق ، أو يجعل العروسة تمشي مثل الإنسان ، تخيل الطفل على أنه طبيب أو مدرس أو شرطي كما رأه بالتلفزيون.
  3. اللعب وفق القواعد وقوانين: حيث يتبع الطفل قواعد وقوانين لعب لعبة معينة مثل كونكت فور والكوتشينة والسلم والثعبان والدمينو.
  4. اللعب البنائي: وهو ذلك النوع الذي يتميز اسلوب اللعب فيه الابتكارية مثل الاوتاد والالعاب اليدوية التي تتطلب مهارة وخبرة في تصميم وعمل الاشياء.

وبهذا أصبح لديك أسس العلاج باللعب عند الأطفال، وكذلك العلم والمعرفة المناسبة التي تجعلك خبيراً في اختيار الألعاب التي تناسب طفلك من حيث جودة وفاعلية اللعبة نفسها، ومقدار الاستفادة منها، وكذلك من حيث سن الطفل المناسب لكل نوع من الألعاب.

اخصائي تنمية المهارات محمد جمال رجب
اخصائي تنمية المهارات محمد جمال رجب

سوبر أخصائيين

مقالات بالتعاون مع أخصائيين متميزين في مختلف المجالات بعد تزويدهم للمنصة بمعلومات في مختلف المواضيع المنشورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

مدير تحرير المنصة:

سوبر أخصائي - منصة التخاطب والتربية الخاصة

أخصائي التخاطب - حسام محمد مصطفي

متابعة
انشطة لزيادة مدة التواصل البصري عند الاطفال

20 نشاط لزيادة مدة التواصل البصري عند الأطفال

9168

- سبتمبر 2023 -

تنمية مهارات -

سوبر أخصائيين

×
error: