سلوك الاطفال

سلوك العند عند الاطفال (العناد) | علامات ، أسباب ، علاج

إن مرحلة الطفولة تعد واحدة من أهم المراحل التي يمر بها الإنسان في مسار تطويره ونموه الشخصي. وفي هذه المرحلة، يتعلَّم الأطفال العديد من الأمور والمفاهيم الحياتية التي تشكل أساس تكوين شخصيتهم وسلوكهم المستقبلي. من هذه المفاهيم، يبرز سلوك العند عند الاطفال كأحد التحديات الشائعة التي تواجه الأهل والمربين خلال تربية الأطفال.

بالمقالة التالية نعرض سلوك العند عند الاطفال بشكل تفصيلي، حيث نقدم نظرة عامة على مفهوم سلوك العناد وعلامات وأعراض سلوك العند عند الاطفال، ونعرض أهم الأسباب التي يمكن أن تكون وراء هذا السلوك، بالإضافة إلى أهم الطرق والأساليب المستخدمة في علاج سلوك العند عند الاطفال، مما يمكّن الأهل والمربين من فهم السلوك جيداً والتعامل معه بطريقة صحيحة. وذلك كما يلي:

تُعتبر فترة الطفولة مرحلة حساسة تتسم بالتطور النفسي والاجتماعي، ويمكن أن يكون سلوك العند عند الاطفال من الظواهر التي تظهر بشكل طبيعي في هذه المرحلة. إلا أنه يصبح أحيانًا مشكلة عندما يتجاوز حدوده الطبيعية ويصبح سلوكًا مستمرًا ومتكررًا يؤثر على التفاعلات اليومية بين الأطفال وأسرهم ومحيطهم.

ما هو سلوك العند؟

العناد هو ظاهرة شائعة لدى الأطفال، وهي تتمثل في التشبث بالرأي وعدم الإنصات لأوامر الوالدين أو المعلم وعدم إطاعتهم، وهي وسيلة للتعبير عن رفض القيام بعمل ما حتي ولو كان مفيداً، أو الإنتهاء عن عمل ما حتي وإن كان خاطئاً.

هل العناد سمة من سمات مرحلة الطفولة المبكرة؟

إنَّ الأباء والمربين يواجهون مشكلة عناد الأطفال في مرحلة نموهم المبكرة، ولا سيما بين السنة الثانية والخامسة. ويعتبر سلوك العند عند الاطفال ظاهرة طبيعية في هذه المرحلة، فهو وسيلة لإثبات الذات عند الأطفال، ما دامت في حدود المعقول. ودور الأباء في هذه المرحلة هو تدريب الطفل على ضبط انفعالاته وليس كبت انفعالاته. وخلو هذه المرحلة من سلوك العناد قد يؤدي إلى ضعف الإرادة والخضوع في المراحل التالية من النمو. إلا أنها تصبح مشكلة سلوكية ونفسية إذا استمرت وزادت مع التقدم في العمر.

اسباب سلوك العند عند الاطفال

وتتمثل أسباب العناد عند الأطفال فيما يلي:

  1. التدليل الزائد من الأهل، وتلبية رغبات الطفل مهما كانت.
  2. تقليد المزاج العصبي للوالدين.
  3. التذبذب في المعاملة مع الأطفال بين القسوة والتساهل  في أمور متعددة.
  4. إصرار الوالدين على تنفيذ أوامرهم دون شرح السبب للطفل وإقناعه.
  5. رغبة الطفل في تأكيد ذاته واستقلاليته عن الأسرة، خاصةً إذا كانت الأسرة لا تهتم بتعزيز ثقته بنفسه.
  6. عقاب الطفل المستمر وانتقاده بشكل دائم.
  7. مقارنة الطفل بأصدقائه وأخوته.
  8. تعرض الطفل لـ”التهميش” من الأسرة.
  9. سعي الطفل للحصول على المزيد من الاهتمام.
  10. إفراط الطفل في مشاهدة الشاشات أو ممارسة الألعاب الإلكترونية.

علامات وأعراض سلوك العند عند الاطفال

وإليكم عشرة مظاهر يتسم بها الطفل العنيد وهي :

  1. إصرار الطفل على فعل سلوك غير مقبول من الأسرة .
  2. ردود الفعل المبالغ فيها والتعبير بغضب شديد لأنه يرفض لمجرد الرفض .
  3. دائما يري الطفل العنيد نفسه على حق وصواب والباقي على خطأ لذلك يرفض تماماً أن يتنازل عن رأيه.
  4. رفض تنفيذ أي أوامر حتى لو كانت الأوامر فى مصلحته.
  5. يجادل الطفل الوالدين بشكل متكرر.
  6. تأخر الطفل في أن يستجيب لعمل أي شيء يطلب منه.
  7. سرعة الغضب وسهولة إثارته.
  8. يزعج الآخرين ويضايقهم عمداً.
  9. الصراخ والإعتراض بدون أسباب منطقية.
  10. تعمد الرفض أمام الغرباء وفى الشارع والمحلات.

أقرا أيضاً : السلوك العدواني عند الأطفال – أسباب ، أنواع ، علاج

كيفية التعامل مع سلوك العند عند الاطفال

بعد التعرف على الأسباب المؤدية لسلوك العند عند الاطفال ومظاهر هذا السلوك ، ينبغي التعرف على الحلول المناسبة لعلاج مشكلة العناد والتعامل مع الطفل العنيد وتعديل سلوكه وهي :

  1. اهتمام الأباء بتصرفاتهم أمام أطفالهم؛ لأنها تنعكس عليهم.
  2. عدم وصف الأطفال بصفات سيئة أثناء تعديل سلوكهم، مثل القول له أنت “طفل عنيد” أو “غير مهذب.
  3. الثبات في معاملة الطفل حيث أنه لا يجب أن يكون هناك تذبذب في المعاملة مره نتساهل معه ومره نتشدد.
  4. إيجاد حل بديل عند رفض طلب الطفل، فعندما يطلب الآباء من أبنائهم مثلا إغلاق التلفاز نقدم له بديلا كاللعب الجماعي أو القيام بنشاط آخر.
  5. تجنب الأوامر المباشرة، وإعطاء الطفل عدة خيارات.
  6. لابد من توافر الدفء في المعاملة والمرونة في المواقف.
  7. إعطاء الأطفال مساحة من الحرية في اختيار أصدقائهم وملابسهم وطعامهم.
  8. تشجيع الطفل ومدحه باستمرار عند قيامة بسلوك إيجابي.
  9. احترام أفكار الطفل وتركه يعبر عن ذاته بحرية.
  10. الإبتعاد عن إعطاء أوامر كثيرة في نفس الوقت، واحرص أن تكون طلباتك مفهومة وواضحة ومبسطة، واطلب ما تريد بهدوء ولطف.
  11. التحكم بمشاعر الغضب والتوتر وعدم الانفعال والتسرع في العقاب والتعنيف حتى لا يزيد عناده.
  12. تقليل استخدام الطفل الشاشات و الألعاب الإلكترونية.
  13. إستشارة مختص حيث أنه من الممكن إستشارة أحد المتخصصين في تعديل السلوك لطفلك العنيد إذا أخفقت كل المحاولات.

في نهاية هذه المقالة، ندرك أهمية فهم سلوك العند عند الاطفال والتعامل معه بحذر وحكمة. إن الأطفال هم أملنا ومستقبلنا، ولذا فإن توجيههم ومساعدتهم على تطوير سلوك ايجابي يعتبر من أهم المهام التي تقع علي عاتقنا.

أقرأ أيضاً: كيفية التعامل مع الطفل العصبي

اخصائي تربية خاصة خلود جلال
اخصائي تربية خاصة خلود جلال

سوبر أخصائيين

مقالات بالتعاون مع أخصائيين متميزين في مختلف المجالات بعد تزويدهم للمنصة بمعلومات في مختلف المواضيع المنشورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

مدير تحرير المنصة:

سوبر أخصائي - منصة التخاطب والتربية الخاصة

أخصائي التخاطب - حسام محمد مصطفي

متابعة
اساليب ايجابية لتربية الاطفال

7 أساليب لتربية الأطفال والتعامل معهم بطريقة إيجابية

2077

- فبراير 2023 -

سلوك الاطفال -

سوبر أخصائيين

×
error: